Monday, November 27, 2006

يوميات بطة في مالطا


يوميات بطة في مالطا
مالطا ..... جزيرة صغيرة و جميلة في البحر المتوسط، سكانها حوالي 400 الف نسمة ، انضمت للاتحاد الاوربي سنة 2004، لغتها
بتعبر عن تاريخها، في اثر كبير للغة العربية و الايطالية علي اللغة المالطية ، نصيحة لو كنت في مالطا ما تحاولش تشتم أي حد بالعربي لانه ها يفهمك و ها تبقي في موقف لا تحسد عليه.
اول انطباع عن مالطا كان ايجابي، حسيتها شبه اسكندرية و ناسها كانوا لطاف معايا جدا ، علي عكس الكلام اللي بيرددوا البعض انهم عنصريين ، تجربتي اكدت العكس تماما ، انهم لطاف و متعاونين ، يعني لو وقفت أي حد في الشارع و سألته علي محطة الاتوبيس ها يوقف و يجاوب عليك لو كان عارف هي فين ، و كمان ها يتمني يوم سعيد و هو بيبتسم .
طبعا اخدت الصدمة الحضارية المعتادة اول ما وصلت ، تخيلوا بقي موقفي و انا اخر حتة رحتها في مصر كانت اسكندرية و جمصة و كنت خايفة اروح شرم الشيخ لاتصدم ، و لكني جيت مالطا و حظي الجميل خلي سكني في منطقة " النايت لايف" حياة الليل ، البارات و نوادي الرقص و ما شابه ، فلك ان تتخيل منظري!!!
بس دي كانت الصدمة الاولي ، الصدمة التانية ابتديت في مقر جامعة الدول العربية اللي انا عايشة فيه، المنحة اللي انا فيها لدراسة حقوق الانسان و الديموقراطية منحة متوسطية يعني لكل دول البحر المتوسط و ما ادراك ما دول البحر المتوسط !!! المغرب و الجزائر و ليبيا و تونس و مصر و لبنان و فلسطين و اسرائيل و تركيا و الاردن دة غير زملاء لنا من اوربا من مالطا و فرنسا و بلجيكا و فرنسا و المانيا و بلغاريا !!! بس السكن اللي انا فيه سكن لطلاب المنحة يعني العرب و الاسرائيلين و الاتراك و اول حاجة حسيت بها اول ما دخلت السكن اننا من الاخر كدة مش ناقصنا غير السيد عمرو موسي عشان احس انا في ميدان التحرير في مقر جامعة الدول العربية ، و علي الرغم اننا العرب يعني كلنا بنتكلم لغة واحدة الا ان التواصل بيننا صعب و يمكن اصعب من التواصل مع زملائنا غير العرب ، و دة يمكن يكون راجع للهجات المختلفة اللي فعلا بتخلي التواصل صعب جدا جدا او ان كل واحد فينا معتبر نفسه وزير خارجية بلده و أي حد يتكلم علي بلده يبقي بيعوم في بحر الظلمات ، معظمنا نقل خلافات بلاده السياسية لدائرة علاقاته الشخصية و انا كنت واحدة من الكل ، في ناس ما اهتمتش اني اعرفها او اتعامل معاها عشان جنسيتها و طبعا الايام اثبتت لي غلطي و اني المفروض ابطل الاحكام المسبقة اللي بتضيع عليا معرفة ناس محترمة كتير و ازاي اننا كلنا بني ادمين قادرين علي التواصل بعيد عن السياسة و مشاكلها .
بس دي اول حلقة في يومياتي في مالطا ...... و مالطا حنينة خبزة و سردينة ، دي زي مصر هي امي نيلها هو دمي بس بالمالطي J
الصور بعدسة بركي جانباك
فاطمة

7 Comments:

At 7:05 AM, Blogger mozn said...

ياطماطم وحشتينى اوى ،
أول مرة اشوف حد بيشكر فى مالطا من الى راحوارغم انى كنت متوقعة ان انت مش هتنبسطى
بس الحمد لله انك مبسوطة والصدمة اللى بتقولى عليها عارفة تتعاملى معاها
وبطلى تدافعى عن مصر وتاكلى دراع االعيال ماتسيبيهم يشتموا فى مصر ماانت بتشتمى
حلوة الصورة بعدسة بركى

 
At 8:08 AM, Blogger fatma said...

مزنتي
انت كمان وحشتيني
انا كمان استغربت اني مبسوطة رغم ان الكلام اللي سمعته عن مالطا كان معظمه وحش بس مش انا الوحيد اللي شكرت في مالطا في واحد بس معايا في نفس الفريق
انا مبسوطة عشان معايا اصحاب حلوين و كمان بنستمتع بوقتنا و نتفسح في اماكن جميلة اوي مش في البارات يعني
انا مش باشتم مصر انا باشتم الحكومة المصرية و الفرق كبير
انت عارفة يا مزن بقي 24 سنة باحاول ابطل اكل دراع الناس المختلفة معايا و لم انجح حتي الان ادعي لي

 
At 10:07 AM, Blogger وجع دماغ said...

أعتقد أن الأنطباع التى تتركة أى بلد يختلف من شخص الى أخر
وقد يقع أحدهم فى هوى بعض البلاد ويكرهها شخص أخر
مالطة بلد قليلة الأمكانيات كما سمعت من بعض أصدقائى الذين زاروها ولكن جوها وشاطئها لا بأس بهم
أتمنى لك الأستمتاع فى رحلتك

 
At 1:41 AM, Anonymous محمد صبرى said...

اتصدمتى من جمصة ..انتى منصورية ولا ايه

على فكرة انا بتصدم م المنصورة

:)))

انا لا يمكن اشتم هناك بالعربى كويس ان حد نبهنى .. عشان لما اروح فى خلال اللفية الرابعة ابقى عارف :))

تحياتى و اقامة ممتعة و مفيدة و مستنيين المزيد من اليوميات

 
At 12:58 AM, Anonymous نور محمد said...

ازيك يا فطوم يا صديقتي الطيبة
انتي واحشاني جددااااااااااااااااا
دايما متعود على ارائك المتفردة في الاشخاص والاماكن،وجميل اني لاقيت راي مختلف عن مالطا على عكس من سبقوك من اصحابي اللي راحوها
المهم انك بخير ومبسوطة وبتوسعي دوائر حياتك في علاقاتك الانسانية والعلمية والعملية كمان
وباذن الله تستمر حلقاتك عن حياتك في مالطا وبلاد الفرنجة يا طماطم

صديقك
نور ابو النرانير

 
At 6:33 AM, Blogger fatma said...

وجع دماغ
عندك حق الناس فيما يعشقون مذاهب
محمد صبري
انا مش من المنصورة يا محمد انا قاهرية المنشأ و العائلة الكريمة من النوبة
نور
ازيك يا استاذ وحشتني انت و كل الحاجات الحلوة اللي في مصر.... مش عارفة يمكن كمان انا عندي اصحاب مالطيين عرفوني علي اماكن حلوة و شفت الصورة من زاوية مختلفة

 
At 7:00 AM, Blogger so7ab said...

طماطم

فاكر قبل ما تسفرى وكلام صديقنا اللى كان لسه راجع من منحه مالطا وقال ساعتها ان اجمل حاجه هناك هى الشرب لانو رخيص والبارات من غير منيم
ساعتها داريت ضحكتى واعدت اتفرج على رد فعلك

عمرى ما توقعت ان انت تقدرى تتعايشى هناك لكنك فاطمه الجباره اللى قادره تخلق صداقات وعلاقات وحياه فى اى مكان حتى ولو فى مالطا

مستنى بقيت الرسايل من هناك

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home