Thursday, November 30, 2006

رساله من محفظتى

رساله من محفظتى
إلى كل من أعلن صيحات الانتصار بعد التواجد الامنى المكثف فى وسط البلد .. إلى كل من طالب بنزول الامن للشارع لعوده الامن ولحمايه المجتمع والنساء .. إلى كل من راى ان الانتشار الامنى انتصار للمدونين والناشطين

أتمنى ان أرى الانتصار مثلكم ولكن محفظتى ترفض بعد الانتهاك اليومى لها وتلعن المنتصرين وتلعن المنتهكين
بسام مرتضى

10 Comments:

At 5:25 PM, Anonymous عبد العاطي said...

يا لولا دقت اديكي منطرق بابى
طول عمري عارى البدن و انت جلبابى
يا اللى سهرت اليالى يونسك صوتى
متونسه بحس مين يا مصر ف غيابى
...............
عمر ما كان الأمن بيحرس المصريين الأمن يحرس السلطه و يحرس وجوده و يحرس منظومه القيم الرجعيه التى نسعي جميعا الي تغييرها
المصريين هما اللى مفروض يحموا المصريين و اذا كنا نحن لم نقم بدورنا في تغيير منظومه القيم السائده فمن الطبيعي ان يتعاظم دور الأمن و يرحب به العاجزون عن الفعل لأن الوهم ينع افقا للنصر

 
At 4:08 AM, Blogger المواطن المصري العبيط said...

ولاتزعل نفسك أبدا، هي يعني جت عليك انت بس، محافظنا كلنا مستاءة مما يحدث، وقالتلي في آخر تصريح لها اني أتصرف وأحط الفلوس في جيبي، أو اشير الجيوب اللي ورا كلها ويبقى الموضوع على المكشوف، على الأقل مش هاعمل عبيط لما يحصل انتهاك، واقول لنفسي: طنش خااااااااااالص


تحياتي يا بسام، لسة معرفتش أنا مين برضه :)

 
At 6:40 AM, Blogger saso said...

هيا محفظتي وبس ..حقي في التعليم عاوز امن جوة الفصول وجوة المدرج...عسكري في قسم البوليس اللي ملففني السبع لفات علشان بطاقة انتخاب وواحد لطيف بيسالني هتعملي بيها ايه..عسكري في كل طابور تضطرك ظروفك تقف فيه..عسكري مخصوص بقي يكشفلك المعلومات اللي المفروض انها متاحة ومن حقك تعرفها عن التصرفات الحكومية في فلوسك واصولك اللي بيخصخصوها ويقدروها ويبيعوها من غير ماتحس غير بتلات سطور اصغر من أصغر نعي في الاهرام
عسكري للفكة اللي عمرك مابتاخدها في الباص اللي بجنية وعشر قروش في بلد لا تعترف بالعملة دي اساسا وعسكري علي لسان كل واحد بيبيع في محل او سايق تاكسي او بيتفرج علي ماتش لانك لازم في الحالات الثلاث هتسمع كلام صعب قوي ولو اتكلمت هيرد عليك رد واقعي جدا هوا الكلام دة موجّة ليك مش فارق وجود العساكر مادام الناس بقوا خطر علي بعض..والعساكر خطر عليهم

 
At 7:23 AM, Blogger smraa alnil said...

هي جت علي المحفظة بس
اللي هتشتكي
قول يا رب
عم قول يا رب
لا انا مش بغني
بس بتحسر علي حالنا
خليني ساكتة احسن دلوقتي وليا عودة
عجبتني مدونتك اوي

 
At 7:25 AM, Blogger fatma said...

بسام كالعادة بتشوف كل الحاجات بشكل مختلف
المشكلة مش في الانتشار العددي للامن
مع الاسف في مشكلة عميقة في الجهاز الامني المصري هما بيحموا ايه و مين بالضبط الشعب و لا السلطة و توابعها
ليه حتي لما بيبقوا موجودين بيبقوا زي قلتهم ليه لما كانوا عارفين ان في تفجيرات متحملة في سيناء ما اتصرفوش صح
ليه في الجانب السياسي مهتمين و الجانب الجنائي مش مهتمين

 
At 8:04 AM, Blogger so7ab said...

الصديق عبد العاطى

جميعا نتألم وجميعا ننهان ولكننا لانتكلم عن اهانتنا الشخصيه ودائما ما نبحث عن اهانه للوطن وكاننا لسنا بشر

صوتى كمان بقى مبحوح وبيونس حد خالص

المواطن المصرى العبيط

انا كمان محفظتى اعدى تزن عليا بنفس التصريح لكنى مش راضى اديلها الحق فى تقرير المصير

انا بجد لسه مش عارفك ونفسى بجد حد يغششنى خليك جدع بقى وقول

على فكره مدونتك بجد تحفه وده مخلينى عايز اعرفك جدا

 
At 8:12 AM, Blogger so7ab said...

الجميله ساسو

انا عارف ان احنا فى سلسله من الانتهاكات اليوميه لكن المهم اننا نحكى ازمتنا الشخصيه وده اللى بيعجبنى جدا فى تدويناتك
زى مواحد قلك هتعملى بيها ايه ممكن احد المناضلين برده يقولك بطاقه انتخابات هو انتى مش مقاطعه
وبالظبط اللى انتى بتقوليه كان رد فعل الظابط بتاع الكمين اللى استغرب جدا من انى شكلى متضايق وقالى يا استاذ ده حمايه ليك

نعيش فى عالم غريب

العزيزه سمراء النيل

اولا خطوه عزيزه
اهم حاجه انك مستكتيش ولا انا اسكت خلينا نحكى ونتكلم عن كل حاجه بتحصل لنا علشان على الاقل نكون عارفين بجد احنا مشكلنا ايه و عشان نعرف كمان نحس ببعض

مستنين عودتك تانى

 
At 8:18 AM, Blogger so7ab said...

فاطمه طماطم
اولا بجد وحشتينا اوى يا فاطمه

تانى حاجه الامن بجد بيتشطر علينا فيه حاله كده من الاحساس بالذات وهما بيفتشونا معاه احساس عالى بالاهميه
اخر مره الراجل مد ايده فى شنطتى وفجأه بصلى كأنه لقى لقيه وطلع برفان فحطها تانى وسبنى ومشى

الموضوع اننا محتاجين نشوف الامور من زاويتنا احنا ومن تجاربنا احنا وفكره رمى كل خبراتنا وتجاربنا ادام اقكار المجموعه بيطلعنا بنتائج غير حقيقيه وغير صادقه

 
At 1:30 AM, Blogger Hapy said...

:-)
واحدة واحدة

 
At 12:51 AM, Anonymous قطر الندى said...

موافقاك رأيك يا بسام بس مش بالظبط, اللي يقول أنه أحنا كدا وصلنا لمرادنا يبقى غلطان, و فكرة أن اللي يحمينا هو طرف بينتهكما يشكل اّخر كل يوم فكرة مستفزة, بس يا صاحبي المشكلة أننا مش عندنا مشاحة أكبر من كدة نتمنى, و الحل ده كان الأسرع و هو طبعاً حل مؤقت و ملغاش المشكلة خالص ولا حتى يمكنن قللها هو بس (سكنها زي كدة مسكن الصداع) لفترة صغيرة جداً. و المهم سواء الناس شايفة ده انتصار أو لأ انها متبطلش تفكر في الحلول اللي بجد اللي أكيد مش هتجبهلنا الشرطو ولا حكومتنا المتحرشة.تحياتي

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home