Saturday, July 15, 2006

غزة ... بيروت


غزة ...بيروت
وانا بتابع اللى بيحصل فى غزة و لبنان حسيت ان قلبى اتئبض وملئتش كلام يعبر عن اللى حاسه غير قصيدة محمود درويش

جندى يحلم بالذنابق البيضاء


سألته: حزنت؟
أجابني مقاطعا يا صاحبي محمود
الحزن طيّر أبيض
لا يقرب الميدان. و الجنود
يرتكبون الإثم حين يحزنزن
كنت هناك آلة تنفث نارا وردى
و تجعل الفضاء طيرا أسودا
حدثّني عن حبه الأول،
فيما بعد
عن شوارع بعيدة،
و عن ردود الفعل بعد الحرب
عن بطولة المذياع و الجريدة
و عندما خبأ في منديله سعلته
سألته: أنلتقي
أجاب: في مدينة بعيدة
حين ملأت كأسه الرابع
قلت مازحا.. ترحل و.. الوطن ؟
أجاب: دعني..
إنني أحلم بالزنابق البيضاء
بشارع مغرّد و منزل مضاء
أريد قلبا طيبا، لا حشو بندقية
أريد يوما مشمسا، لا لحظة انتصار
مجنونة.. فاشيّة
أريد طفلا باسما يضحك للنهار،
لا قطعة في الآله الحربية
جئت لأحيا مطلع الشموس
لا مغربها
ودعني، لأنه.. يبحث عن زنابق بيضاء
عن طائر يستقبل الصباح
فوق غصن زيتون
لأنه لا يفهم الأشياء
إلاّ كما يحسّها.. يشمّها
يفهم_ قال لي_ إن الوطن
أن أحتسي قهوة أمي..
أن أعود، آمنا مع، المساء


من قصيدة جندى يحلم بالذنابق البيضاء لمحمود درويش

بسام

12 Comments:

At 5:32 AM, Blogger karakib said...

لوه المدونه دي بالذات موضوع الشيكولاته :)
انتوك

 
At 4:16 PM, Anonymous assem said...

انا بكره اسرائيل
بكره النظم
بكره حكومات
سينريوهات بجد بقت مله و متكرره انا بكتب اخبار و كتبت النهارده اخبار لبنان بس بجد بقت بالنسبه لي مجرد ارقام 1 2 3 4
عاصم

 
At 4:44 PM, Blogger so7ab said...

هى دى يا عاصم المشكلة لما بنبيع الانسان علشان كلام وافكار ساعتها بنتحول اكيد لارقام انا لما كتبت ده كنت بجد زهئت من الكلام والزعيىء وحبيت ادور على انسانيتى اللى راحت وسط الارقام

5 6 7 8

 
At 12:20 AM, Anonymous nour said...

ازاي نفهم الحياة ونعيشها بهدوء وسلام واحترام كل انسان لادمية غيره من البشر؟

تساؤل بيتعب اي انسان اما بيطرحه على نفسه في وسط عالم تناسى هذا التساؤل اومحاولة الاجابة عليه وفي المقابل اهتم كتير من البشر بكيفية الظهور والاعلان عن وجودهم وصحة تفكيرهم بفرض السيطرة بكافة الوسائل على مشاعرهم الانسانية وتفكيرهم العقلاني ثم تعميم فرضها على باقي البشر لاقناع نفسهم والبشرية بمنطق اوحد دون غيره لحد ما قربنا ننسى ادميتنا

افة البشر النسيان
خاتمة نجيب محفوظ في فصول رواية اولاد حارتنا

 
At 2:58 AM, Blogger AZ said...

الزنابق مش الذنابق

 
At 6:05 AM, Blogger so7ab said...

بالظبط يا نور ده الللى انا حاسس بيه وهفضل ادور على انسانيتى للابد

اسف يا عز وجارى تصحيح الخطا المطبعى ولكن صعب تصحيح الخطأ الادمى

 
At 9:17 AM, Anonymous nour said...

وانا متفق معاك يا بسام وبالفعل هافضل ادور على انسانيتي الى نهاية عمري

 
At 3:25 PM, Blogger noran said...

جميل ان نكره الحروب وان نؤمن ان اننا عقول وان اسلحتنا الفكر وان الفكر سلاحه الفكر ولكن هل نحن حقا نعرف اننا عقول نحن كعرب قبل نحن كعالم اظن الاجابه بلا لا كعرب ولا كعالم
ماذنب من يموتون في الحروب لا ادري ولا احد يدري الي متي سنظل نعيش في خلقه بعيده عن خلقة البشر

 
At 5:24 AM, Anonymous assem said...

ليه الناس تتولد دون اختيارها عشان تعيش في عالم لم تحدد ظرفيته التاريخيه و المكانيه و برضه تموت او تنقتل دون اختيارها

 
At 12:06 AM, Blogger so7ab said...

نوران هو ده بالظبط اللى كنت ائصده الموضوع مش بس العرب والقصيدة حسيت انها مش بس العرب الجندى اللى بيحلم ما لوش وطن محدد وطنه هو ان يحتسى قهوة امه هو ان يعود امنا مع المساء

انا كمان مش عارف امتى هنعيش فى خلقة البشر

هى الدنيا كده يا عاصم رغم انى متأكد انك غيرت رايك اليومين دول بس الاكيد اننا لسه قادرين ولو شوية نحدد ظرفيتنا وده لم نكسر كتير من تابوهتنتا حتى عن الاكتئاب

 
At 8:11 PM, Anonymous Anonymous said...

Keep up the good work. thnx!
»

 
At 11:29 PM, Anonymous Anonymous said...

Your are Excellent. And so is your site! Keep up the good work. Bookmarked.
»

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home